أخر الاخبار

الجمعة، 16 أغسطس، 2013

يا من إلى رَحْمتهِ المفرُّ*ومَنْ إليهِ يَلجأ المضطرُّ

" "
يا من إلى رَحْمتهِ المفرُّ*ومَنْ إليهِ يَلجأ المضطرُّ






يا من إلى رَحْمتهِ المفرُّ= ومَنْ إليهِ يَلجأ المضطرُّ
و يا قريبَ العفوِ يا مولاهُ= و يا مُغيثَ كلَّ من دَعاهُ
بكَ اسْتغثنا يا مغِيثَ الضُّعفاء= فحَسْبُنا يا رَبِّ أنتَ وكفى
فلا أجلَّ مِن عَظِيمِ قدرتك= ولا أعزَّ من عَزيزِ سَطوَتك
لِعزِّ مُلككَ الملوك تخضعُ= تخفضُ قدْرَ من تشاءُ وترفعُ
والأمْرُ كلهُ إليكَ رَدُّهُ= و بيَديكَ حَلهُ وعَقدُهُ
وقدْ رفعْنا أمرنا إليكَ= وقد شكونا ضُعفنا عَليكَ
فارحمنا يا مَن لا يزالُ عالما= بضعْفنا ولا يزالُ راحماً
أنظر إلى ما مَسنا مِن الورى= فحالنا مِن بينِهِم ْكما ترى
قدْ قلَّ جمعنا وقلَّ وفرنا= وانحطَّ ما بينَ الجموعِ قدرُنا
واستضعَفونا شوكةً وشدَّةً= و اسْتنقصونا عُدَّة ًوعِدَّة
فنحنُ يا مَن مُلكهُ لا يسلبُ= لذنا بجاهِكَ الذي لا يغلبُ
إليكَ يا غوثَ الفقير نسْتندْ= عليكَ يا كهفَ الضَّعيفِ نعتمِدْ
أنتَ الذي ندعُو لِكشْفِ الغَمرات=ِ أنتَ الذي نرجُوا لدفعِ الحَسراتِ
أنتَ العِناية التي لا نرتجي= حمايةً من غَير بابها تجي
أنتَ الذي نسْعى ببابِ فضلهِ= أكرمُ من أغنى بفيضِ نيله
أنت الذي تهْدي إذا ضَللنا= أنتَ الذي تعفو إذا زللنا
وَسَعتَ كلَّ مَا خَلقتَ عِلمَا= ورَأفةً ورَحمَةً وحِلما
وليسَ مِنا في الوُجودِ أحْقرُ= ولا لما عِندكَ مِنا أفقرُ
يا واسِعَ الإحْسانِ يا من خَيرِهِ= عمَّ الوَرى ولا ينادَى غيرِهِ
يا مُنقذَ الغرقى ويا حنانُ= يا مُنجي الهلكى يَا مَنانُ
ضَاقَ النطاقُ يا سميع ُيا مجيبُ= عَزّ الدَّواءُ يا سريعُ يا قريبُ
وقدْ مدَدنا رَبنا الأكفَّ= وَمِنكَ ربنا رَجونا اللطفَ
فالطفْ بنا فيمَا بهِ قضَيتَ= ورَضنا بمَا بهِ رَضِيتَ
وأبدِل ِاللهمَّ حَال العسر=ِ باليسْرِ وامْدُدْنا بريحِ النَّصْرِ
واجْعلْ لنَا على البغاةِ الغلبَة= واقصُرْ أذى الشَّرِّ عَلى مَنْ طلَبَه
واقهر عدانا يا عَزيزُ قهْرا= يفصِمُ حَبلهُم ويصْمِي الظَّهرا
واعْكِسِ مُرادَهُمْ وَخَيِّبْ سَعيَهُمْ= واهزمْ جُيُوشهُم ْوأفسِدْ رَأيهُمْ
وعَجلِ اللهٌمَّ فِيهم نقمتكْ= فإنَّهم لا يعجزونَ قدْرَتكْ
يا رَبِّ يا رَبِّ بحَبلِ عِصْمتكْ= قد اعْتصَمنا وبعِزِّ نصْرتكْ
فكن لنا ولا تكن علينا= ولا تكلنَا طرفةً إلينا
فمَا أطقنا قوَّة ًللدَّفعِ= ولا اسْتطعْنا حِيلة للنفعِ
ومَا قصَدْنا غَير بابكَ الكريمِ= ومَا رجَونا غير فضلِكَ العَميمِ

فمَا رَجَت مِن خيركَ الظنونُ= بنفسِ ما تقولُ كن يكونُ
يا رَبِّ يا رَبِّ بكَ التوصُّلُ= لما لدَيكَ وبكَ التوسُّلُ
يا رَبِّ أنتَ رُكنَنَا الرَّفيعُ= يا رَبِّ أنتَ حِصْنَنا المَنيعُ
يا رَبِّ يا رَبِّ أنلنا الأمنا= إذا أرتحلنا وإذا أقمنا
يا رَبِّ واحْفظ زَرْعَنَا وضَرْعَنا= واحْفظ تجَارنا وَوَفر جمعَنا
واجْعَلْ بلادنا بلادَ الدِّينِ= ورَاحة المحتاجِ والمِسْكينِ
واجْعلْ لها بينَ البلادِ صولة= وَحُرمَةً وَمنعَة ًودَوْلة
واجعل مِن َالسِّرَّ المصُونِ عِزَّها= واجْعَل مِن السِّتر الجَمِيلِ حِرزها
واجعَلْ بصادٍ وبقافٍ وبنونٍ= ألفَ حِجابٍ مِنْ ورائها يَكون
بجاهِ نورِ وَجْهكَ الكريمِ= وجاهِ سِرِّ مُلكِكَ العظيم
وجاه لا إلهَ إلا اللهُ= وجاهِ خيْرِ الخلقِ يا رَباهُ
وجَاهِ ما بهِ دَعاك َ الأنبيَاء= وجَاهِ ما به ِدعاكَ الأولياء
وجاهِ آياتِ الكِتابِ المحكمِ= وجاهِ الإسْمِ الأعْظم ِالمعظمِ
يا رَبِّ يا رَبِّ وقفنا فقراء= بينَ يديكَ ضُعفاءُ حُقراء
وقدْ دَعوناك َ دُعاءَ مَنْ دَعَا= رَبا كريما لا يرُدُّ من سَعَى
فاقبَلْ دُعَاءَنا بمحضِ الفضلِ= قبولَ مَن ألغَى حِسَابَ العَدْلِ
وامنُنْ عَلينا مِنة الكريمِ= واعْطِف علَينا عَطفةَ الحليمِ
وانشر عَلينا يا رَحِيمُ رَحْمَتكْ= وابسُطْ عَلينَا يَا كريمِ نعْمتكْ
وخرْ لنا في سَائرِ الأقوالِ= واختر لنَا في سائرِ الأفعالِ
يا رَبِّ واجعَلْ دأبَنَا التمسُّكَ= بالسُّنة الغرَّاءِ والتنسُّكَ
واحْصُرْ لنا أغراضَنَا المُختلفة= فِيكَ وعَرِّفنا تمامَ المَعرفة
واجمعْ لنا مَا بَينَ عِلمٍ وعَمل= واصْرفْ إلى دارَ البَقاءِ مِنا الأمَل
وانهجْ بنا يا رَبِّ نَهجَ السُّعداء= واختمْ لنا يارَبِّ ختمَ الشهداء
واجْعلْ بنينا فضلاءَ صُلحَاء= وعُلمَاء َعامِلِينَ نُصحاء
وأصلِحِ اللهُمَّ حَالَ الأهْلِ= ويسرِ اللهمَّ جَمعَ الشمْلِ
يا رَبِّ وافتحْ فتحَكَ المُبين= لمَنْ تولى وأعزَّ الدِّين
وانصُرْهُ يا ذا الطولِ وانصُرْ حِزبهُ= وامْلأ بما يُرضِيكَ عَنهُ قلبهُ
يا رَبِّ وانصُرْ دِينَنَا المحمدِي= واجعَلْ خِتامَ عزِّهِ كما بُدِيِ
واحْفظهُ يا رَبِّ بحفْظِ العُلماء= وارفعْ مَنارَ نورِهِ إلى السماء
واعْفُ وعَافِ واكفُ واغْفِرْ ذَنبنا= وذنبَ كلَّ مُسلِمٍ يا رَبنا
وصَلِّ يَا رَبِّ عَلى المختار= صلاتكَ الكامِلة المِقدار
صلاتكَ التي تفِي بأمرِه= كمَا يَليقُ بارتفاعِ قدْرِهِ
ثمَّ عَلى الآلِ الكرامِ وعلى= أصحابهِ الغرِّ ومَنْ لهمْ تلى
والحَمدُ لله الذي بحمْدِهِ= يَبلغُ ذو القصدِ تمامَ قصْدِهِ

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك









مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

اسلاميات

الرياضة

الصحة والرشاقة

علوم و تكنولوجيا

المطبخ

أنت و طفلك

الكتب

رياضة عالمية

جميع الحقوق محفوظة ©2013